خبير الاعشاب والتغذية العلاجية عطار صويلح

00962779839388 واتس اب

تنقية الجسم


يتعرض الجسم للسموم بطريقتين، احداهما خارجية من الطعام والشراب ومستحضرات التجميل والأخرى داخلية وهي نتيجة العمليات الحيوية التي تتم يوميا من هضم للغذاء وتنفس وحرق سعرات حيوية وما شابه من عمليات تتم داخل
الخلايا وتحتاج الى تنقية. ولتنقية جسمك من السموم بصورة كاملة يجب التخلص من السموم بنوعيها عن طريق برنامج تنقية يعتمد على المغذيات التي تدعم أجهزة تنقية السموم من الجسم وأهمها الكبد والأمعاء، وذلك باتباع الخطوات التالية:
1-تقليل السموم التي تدخل الى الجسم

يجب تقليل السموم التي تدخل الى الجسم عن طريق تقليل المواد المسببة للتهيج والمواد التي تسبب الحساسية، ومن هذه المواد منتجات الألبان والسكريات والكافيين الموجود في الشاي والقهوة.
2-مؤازرة عمل الأمعاء

وذلك عن طريق عدة خطوات وهي:
تقليل كميات الأكل كل فترة لمساعدة الأمعاء على الراحة والاعتماد على العصائر.
تنظيف الامعاء من البكتيريا الضارة التي تفرز السموم وتضع عبئا على الكبد للتخلص منها.
مساعدة عملية الهضم بتناول الإنزيمات الهاضمة التي تضمن عملية الهضم السليم وتمنع الضرر الناتج من الطعام الغير مهضوم جيداً.
إضافة الألياف الى الطعام للمساعدة على تنظيف الجهاز الهضمي جيداً، لأن الألياف ترتبط بالسموم وتمنع امتصاصها، كما أن الالياف تساعد على تغذية الخلايا المبطنة للأمعاء.
3-مؤازرة عمل الكبد

الكبد هو العضو الاساسي في عملية تنقية الجسم من السموم وتحويلها إلى صورة سهلة الخروج من الجسم، وبتدعيم الكبد يتم تدعيم عملية تنقية السموم بقوة. ولتدعيم عمل الكبد يجب زيادة تناول الفواكه والخضراوات وخاصة الجزر، البنجر، والخضر الورقية بالإضافة الى تناول كميات كبيرة من الماء يومياً مع تفادي تناول الأطعمة المحفوظة والتي تحتوي على إضافات صناعية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق